أخبارأخبار العالم

بوتين يضع “قوات الردع النووي” في حالة تأهب.. والناتو يندد

وكالات: الطابية

أثار قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأحد وضع “قوة الردع” في الجيش الروسي، وهي قوة تشمل عنصرا نوويا، في حال التأهب، آثار ردود فعل مستنكرة.

وأعرب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ عن قلقه البالغ إزاء قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بوضع قوات الردع الاستراتيجي الروسية في حالة تأهب خاصة.

وخلال مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم الأحد، قال ستولتنبرغ إن إعلان بوتين أظهر مدى “خطورة” المواجهة حول الغزو الروسي لأوكرانيا.

وأصدر بوتين هذا الأمر اليوم في مقطع فيديو وزعه الكرملين. وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأحد وضع “قوة الردع” في الجيش الروسي، وهي قوة تشمل عنصرا نوويا، في حال التأهب متهما الغرب باتخاذ مواقف “عدوانية” تجاه بلاده، في اليوم الرابع من غزو أوكرانيا.

وصرح بوتين خلال لقاء مع قادته العسكريين نقله التلفزيون “آمر وزارة الدفاع ورئيس هيئة الأركان بوضع قوات الردع النووي في الجيش الروسي في حال التأهب الخاصة للقتال”. وأجاب وزير الدفاع سيرغي شويغو “مفهوم”.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى