أخبارأخبار االسودان

قيادي شيوعي: “الحرية والتغيير” تريد أن تسوق الناس تحت مظلتها مجدداً وهذه محاولة فاشلة

الخرطوم: الطابية

وصف عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي صدقي كبلو ما أسماه “بمحاولة قوى الحرية والتغيير لتوحيد المعارضة تحت قيادتها، بأنها محاولة فاشلة، ومرفوضة بالنسبة لهم في الحزب وللجهات الأخرى.

أعلن كبلو أن مشروع توحيد المعارضة السودانية، الذي طرحته قوى الحرية والتغيير بعد لقائها مع رئيس بعثة “يونيتامس” فولكر بيرتيس، هو أمر مرفوض بالنسبة للحزب الشيوعي والقوى الأخرى.

وقال كبلو، في حوار مع صحيفة الحراك السياسي، إن المشكلة الأساسية لقوى الحرية والتغيير أنهم يريدون توحيد الناس تحت قيادتهم، ومحاولتهم هذه فشلت، لذا عليهم أن ينظروا للمسألة بشكل مختلف عن تفكيرهم الحالي..

وتابع كبلو: “قوى الحرية والتغيير تريد أن يعود الجميع لمظلتها وهذا أمر مرفوض بالنسبة لنا ومرفوض أيضاً بالنسبة لجهات أخرى”.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى