أخبارأخبار االسودان

حميدتي: مرتادو الفنادق بأوروبا لن يقدموا شيئا وسأظل بالجنينة لحل الخلافات القبلية

 

الجنينة: الطابية

أعلن نائب رئيس مجلس السيادة، محمد حمدان حميدتي، بقاءه في الجنينة التي وصلها، أمس الاثنين، لغاية حل جميع المشاكل القبلية بغرب دارفور. وأضاف (جئنا من الخرطوم لمعالجة كافة القضايا والمشاكل القبلية بولاية غرب دارفور ولن نرجع حتى نجد لها حلاً).
وهاجم حميدتي بضراوة، خلال مخاطبته طلاب جامعة الجنينة، اليوم الثلاثاء، مَن وصفهم بمرتادي الفنادق والشقق في أوروبا الذين يدّعون النضال باسم المستضعفين والنازحين، وقال أن هؤلاء لن يقدموا شيئًا لانشغالهم بمصالحهم.
وأكد حميدتي أهمية دور الجامعات في المساهمة في تحقيق السلام والاستقرار، وتوعية المجتمع حول مخاطر الصراعات القبلية والجهوية، مشيرًا إلى اهتمام الحكومة ورعايتها للمؤسسات العلمية، خاصة الجامعية، لجهة أن الطلاب هم عماد المستقبل.
ودعا الطلاب إلى تشكيل لجان من كل الكليات للجلوس مع مكونات الجنينة، للبحث عن أسباب الصراعات والنزاعات التي عصفت بوحدة المجتمع وإيجاد حلول دائمة لها، موجهًا الطلبة إلى ضرورة عكس ما تعلّموه وسط أهليهم، وحثهم على نسيان الماضي والتسامي فوق الجراحات، من أجل سلام دائم ومستقر، وطي الخلافات والنزاعات.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى