أخبارأخبار االسودان

مديرة مدرسة بالكدرو تنفي شائعة رائجة عن اقتحام مدرستها من قبل مجموعة من أبناء جنوب السودان

الخرطوم: الطابية
نفت مديرة مدرسة ضيوف الرحمن بالكدرو الأستاذة ابتسام حسن أحمد شائعة راجت، أمس الأربعاء، عن قيام مجموعة من ابناء جنوب السودان باقتحام المدرسة، مما أدى إلى إنهاء اليوم الدراسي في غير موعده.
وقالت الصحفية بجريدة الصحافة هنادي عبد اللطيف إن مديرة المدرسة وأكدت لها، خلال اتصال هاتفي، أن أولياء الأمور حضروا إلى المدرسة بعضهم يحمل العصي لإخراج بناتهم من المدرسة بعد سماعهم اقتحام المدرسة مجاورة بالمنطقة مما اضطر إدارة المدرسة إلى إنهاء اليوم الدراسي.
وقالت المديرة إن ولي آمر إحدى الطالبات جاء إلى المدرسة يحمل عصا وطلب إخراج ابنته من المدرسة خوفا عليها من هجوم محتمل بحسب تعبيره.. وأضافت مديرة المدرسة أنهم قرروا إنهاء اليوم الدراسي بعد حالة الهلع والخوف التى أصابت الطالبات وحضور أولياء أمورهم.
وكانت صحيفة الصحافة قد نشرت أمس، نقلاً عن عدد من أولياء أمور طالبات مدرسة ضيوف الرحمن بمنطقة الكدرو، أن المدرسة تعرضت لهجوم من مجموعة من أبناء دولة جنوب السودان اقتحموا المدرسة بغرض تكسيرها وهدمها انتقاما لإحراق منازلهم، في الأحداث الأخيرة بالكدرو.
وشهدت منطقة الكذرو قبل أيام أحداث وتفلتات أمنية عقب مقتل اثنين من ابناء المنطقة بواسطة عصابات متفلتة مما أثار غضب الأهالي وحرق نحو 200 منزل لأبناء دولة جنوب السودان.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى