أخبارأخبار االسودان

طبيب سوداني على الحدود الروسية الأوكرانية يرسل رسالة استغاثة من تحت القصف والحصار

الخرطوم: الطابية

أطلق طبيب سوداني يعيش تحت القصف والحصار في مدينة (سومي) على الحدود بين روسيا وأوكرانيا، استغاثة عاجلة لكل المنظمات الإنسانية تقديم المساعدة لهم للخروج من المدينة التي تعيش وضعاً إنسانية متأزماً تحت القصف والحصار.

وقال د.الفرزدق عز الدين مصطفى علي دينار، وهو أخصائي أمراض نساء وتوليد، مقطع فيديو مباشر بثه على فيسبوك وتم تداوله على نطاق واسع، إنهم “لليوم التاسع يعيشون في وضع آخذ في التأزم بالمدينة، حيث لا طعام في البقالات، بجانب الضربات جوية يومية التي تجعلهم يهرعون للاختباء خارج البنايات السكنية خشية أن تسقط على رؤوسهم”.

وأوضح الفرزدق أنه اتصل على السفارة السودانية في أوكرانيا ولكنها لم تستطع عمل شيء لهم، مضيفاً أنه اتصل على عدد من المنظمات في سويسرا، وأخبروه أنه قد يكون هناك إجلاء للطلاب، ولكنهم حتى الآن لم يروا شيئاً من ذلك، والوضع يزداد تأزماً.

وناشد الطبيب السوداني الحكومة السودانية والمنظمات الإنسانية تقديم يد المساعدة لهم للخروج من المدينة، وقال “لا ندري كيف نخرج منها”.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى