أخبارأخبار االسودان

الحكومة: لا تساهل مع أنشطة “النهب” التي تقودها حركات مسلحة

الخرطوم: الطابية

أعلنت وزارة الخارجية، اليوم الإثنين، تشديد السلطات على “عدم التساهل” مع أي أنشطة تقودها الحركات المسلحة غير الموقعة على اتفاق السلام مثل “النهب والسلب”.

جاء ذلك خلال إطلاع وكيل وزارة الخارجية المكلف عبدالله عمر، المنظمات الدولية والإقليمية على تطورات الأوضاع الأمنية بدارفور، وفق بيان للخارجية.

وذكر البيان أن عمر “شدد على عدم التساهل مع أي أنشطة تقودها الحركات غير الموقعة (على اتفاق السلام) مثل النهب والسلب، مؤكدا تنفيذ حملات مشتركة بعد خروج قوات الحركات المسلحة الموقعة على اتفاق السلام من مدن دارفور.

وأشار إلى قرار المجلس الأعلى المشترك للترتيبات الأمنية، الذي يؤكد على ضرورة “حفظ الأمن والسلام بدارفور وحماية المدنيين وإعادة تجميع حركات الكفاح المسلح خارج المدن”.

وأشاد عمر بالدور الذي تقوم به المنظمات في دعم سكان إقليم دارفور لتحقيق الأمن والاستقرار، مطالبا إياها بدعم السودان في هذه الفترة الانتقالية حتى يتم تجاوزها بسلام وتنهض البلاد إلى مآلات التوافق المطلوب.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى