أخبارأخبار االسودان

متمردون سابقون موقع ن على اتفاق السلام يهددون بالعودة للحرب

الخرطوم: الطابية
هددت حركة الجيش الشعبي لتحرير السودان- شمال والقوات المتواجدة خارج المنطقتين، الموقعة على اتفاق جوبا للسلام، هددت بالعودة لمربع الحرب مجددا إذا لم يتم منح الحركة استحقاقتها المنصوص عليها باتفاق السلام وفقا للمادة (٥۸ (وذلك بالتمثيل في كافة المؤسسات والــوزارات والمجلس التشريعي.
وانتقد قائد الحركة الفريق عمر السيد، خلال مؤتمر صحفي عقده بكافوري أمس، عدم اعتراف الحكومة بالحركة على الرغم من توقيعها على اتفاق جوبا للسلام، وقال تفاجأنا عقب وصولنا للخرطوم بوجود خلل في الاتفاقية، ولم نجد ما تم الاتفاق عليه من خلال بند الترتيبات الأمنية، وعدم تخصيص نسب للمشاركة السياسية، وتحسّر على دخولهم الخرطوم لعدم اعتمادهم، وأردف أصبحنا نعاني من القاء القبض على منسوبينا بسبب ارتدائهم زي الحركة الذي يشبه زي القوات النظامية، ويتم الزج بهم بالسجون والتحقيق معهم وتقييد بلاغات ضدهم، وأردف «مشكلتنا مع الحكومة هي البطاقة الخاصة بنا وهي مضمنة بالاتفاقية، ونحذر من أن تكون سبب لانفجار العلاقة بين الحركة والحكومة.
وطالب الحكومة بالالتزام بتنفيذ بنود اتفاق السلام وستقوم الحركة بدورها بتنفيذ توجيهاتها.
وأكد عدم رغبتهم العودة للحرب الا أذا اضطروا لذلك، وشن هجوما عنيفا على عضو مجلس السيادة مالك عقار واتهمه بالعنصرية لتحديده مناطق بعينها تتواجد فيها القوات، وأشار إلى أن الحركة ستتحول لحزب سياسي، وأعلن رفضهم لتمثيل سليمان صندل بالترتيبات الأمنية وجزم بأنه لا يمثلهم بالملف داعيا الحكومة الانتقالية للنظر في أمرهم، وذكر عليها أن تعلمنا إذا كان هنالك خلل بالاتفاق من أجل العودة لمناطقنا، مؤكدا أن الحركة لن تتنازل عن حقوقها.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى