أخبارأخبار االسودان

علي كرتي: سنقف سداً منيعاً ضد تسليم البشير

الخرطوم: الطابية
قال الأمين العام للحركة الإسلامية، علي كرتي، إنّ اتجاه مجلس الوزراء لتسليم الرئيس السابق عمر البشير ورفاقه للمحكمة الجنائية الدولية ما هو إلا سدادٌ لفواتير العمالة، واستجابةٌ لرغبات المنظمات التي وصفتها بالمأجورة، واستحقارٌ للقضاء السوداني، وتمزيقٌ لما تبقى من ثوب الكرامة، وفتح باب المساءلة المبنية على أساس تسييس العدالة.
وقال كرتي في بيان مذيل بتوقيعه، إنّ الحركة الإسلامية قد عاهدت على المضي قدماً في الدفاع عن مكتسباتها وعضويتها، وأكد أنها ستبذل من أجل ذلك كل ما تملك، وأشار إلى أنها ستقف سداً منيعاً ضد قرارات حكومة النشطاء.
وأوضح أن ما يُراد للسودان من قبل المجتمع الدولي ليس رفع العنت وحل أزمة المعاش والاقتصاد ورد الحقوق والمظالم، بل المراد هو إذلال الشعب وانكساره ومُعاقبة من يقف ضد مخططات الغرب وعملائه ويسعى لتحقيق العدالة والتنمية والاستقرار.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى