أخبارأخبار االسودان

ولاية الخرطوم تقرر مواجهة التظاهرات وإزالة المتاريس بالقوة

الخرطوم: الطابية

تعهدت حكومة ولاية الخرطوم، بردع التفلتات الأمنية ومحاسبة المتورطين في ترويع المواطنين. وقالت الولاية، في بيان قبل قليل، إن الأجهزة الشرطية والعدلية ستقوم بالتعامل مع هذه المجموعات والعصابات المتفلتة وفقاً للقانون، للحفاظ على سلامة المواطنين وصون أمنهم. وفيما يلي تنشر “الطابية” نص البيان كاملاً (إن حرية التعبير والحق في التظاهر السلمي حق مكفول لكل مواطن سوادني بنص الوثيقة الدستورية، والمعاهدات الدولية التي صادق عليها السودان، وهو أحد أهداف ثورة ديسمبر المجيدة ومكتسباتها التي لا تراجع عنها.
لقد إتسمت وإلتزمت ثورة ديسمبر المجيدة بالسلمية في جميع مراحلها، وهي تواجه الآلة القمعية للنظام المباد حتى إزالته، وظلت السلمية هي المبدأ الذي تتوشحه الثورة والثوار.
شهدت الولاية خلال الأيام الماضية حالات عنف متعددة من العصابات والمجموعات المتفلتة على المواطنين وممتلكاتهم، وعلى الممتلكات العامة مستقلين توجه الحكومة الإنتقالية لحماية الحق في التعبير وعدم التعرض للتظاهرات السلمية عقب القرارات الإقصادية الأخيرة ، كما لازم ذلك تحركات من فلول النظام المباد لخلق حالة من الفوضى، والإخلال بأمن وأمان المواطن في عمل منظم لتشويه سلمية الثورة
سوف تقوم الأجهزة الشرطية والعدلية بالولاية بالتعامل مع هذه المجموعات والعصابات المتفلتة وفقا للقانون للحفاظ على سلامة المواطنين وصون أمنهم.
كما نؤكد علي الحق في التعبير ومواكب التظاهرالسلمي وحمايتها من قبل السلطات).

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى