أخبارأخبار االسودان

مناوي: لم أنسحب من اتفاقية السلام وأنا المرشح الوحيد لحكم دارفور

وكالات: الطابية
قال رئيس حركة جيش تحرير السودان، مني أركو مناوي، إن حركته لم تنتقد اتفاق السلام الموقع بين الحكومة الانتقالية وحركات الكفاح المسلح، وإنما انتقدت التباطؤ في تنفيذ الاتفاق، واستبعد انسحاب حركته من الاتفاق.
وأقر مناوي، في حديث مع قناة فرانس 24، أن جميع الأطراف الموقعة على اتفاقية السلام، تتقاسم المسؤولية في تنفيذه، وكذلك في التباطؤ، وليس طرفاً واحداً، وقال إن اتفاق السلام يعاني من تحديات كبيرة، منها تحديات مالية، ومنها تحديات راجعة إلى الاختلاف بين المكونات السياسية للحكومة الانتقالية، والمعارضة الكبيرة والشرسة للاتفاقية.
وأكد رئيس حركة جيش تحرير السودان، أن مسألة انسحاب حركته من اتفاق السلام، غير واردة، مؤكداً وجود فارق كبير بين الوضع الآن وبين الوضع الذي أدى لانسحابه في السابق من اتفاق أبوجا للسلام الذي وقعه مع النظام السابق، وقال إن ذلك كان في ظل نظام حكم شمولي، وأن الحكومة الحالية هي حكومة شعبية وتؤول إلينا، وأن التكهنات التي تتردد بهذا الشأن هي أوهام لبعض الناس الذين يردون منا أن نخلي لهم الساحة وهذا لن يكون.
قال مني إنه حتى هذه اللحظة هو المرشح الوحيد لمنصب حاكم إقليم دارفور، وتنمى أن يتم تشكيل حكومة إقليمية لدارفور تنجح في حل المشاكل والقضايا بالتعاون مع أبناء دارفور أبناء السودان بصفة عامة في إطار الفيدرالية.

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى