أخبارأخبار االسودان

البشير ينفي استناده إلى فتوى “قتل ثلث الشعب” ويكشف تفاصيل الأمر

الخرطوم: الطابية

نفى الرئيس المعزول عمر البشير، خلال تحقيقات النيابة، إصداره أي أوامر استناداً لفتوى تبيح قتل ثلث الشعب، مؤكداً رفضه لفتوى من هذا النوع.
واستجوبت نيابة الخرطوم شمال، الرئيس السابق عمر البشير في إجراءات جنائية اتخذت ضده على خلفية فتوى تبيح له قتل ثُلثي الشعب، التي نقلها عنه الفريق محمد حمدان (حميدتي) في بداية الثورة.
وكان قائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو قال، خلال لقاء عام، إن البشير أخبره أن أحد العلماء أخبره بأن هناك فتوى في المذهب المالكي تُبيح له قتل ثلث الشعب، وأن غلاة المالكية يبيحون للحاكم قتل نصف الشعب.
و بحسب مصادر فإن البشير نفى من خلال التحقيقات إصداره أوامر بذلك ، وأوضح حديثه كان في ونسة عامة، وأنه لم يقل أنه يتبنى الفتوى، بل أوضح رفضه لها في نفس الونسة.
وقال البشير إن عملية التصدي للمتظاهرين كانت تقوم بها اللجنة الأمنية، مؤكداً أن الفتوى قد تنطبق على تعامل الدولة مع المتمردين على الدولة الذين يحملون السلاح، وليس على المدنيين العُزَّل

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى