كاتب ومقالمقالات

بُشراك أبا الحفاظ ((عبدالكريم)) بتاج النّور وحلل الجنّة

د/مدثر أحمد إسماعيل الباهي

الحمدلله الحميد بمنّه وعطاءه ذو الفضل والإحسان .

حُكمُ المَنِيَّةِ في البَرِيَّةِ جاري
ما هَذِهِ الدُنيا بِدار قَرار

فَالعَيشُ نَومٌ وَالمَنِيَّةُ يَقِظَةٌ
وَالمَرءُ بَينَهُما خَيالِ ساري

حينما تقع مصيبة الموت على قريبٍ حبيبٍ أو صديقٍ حميم
فإنّ القلب يجزع والمشاعر تخور والفكر يتشتت ويتوقف المرءُ حائرا ماذا يقول ويفعل من هول المصيبة !
ولكن المؤمن بالله وقدرة يسترجع
ويكون استرجاعه هو خير مايمكن أن يقول ويفعل .
الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ
اختار الحقّ الباقي سبحانه في يوم الأربعاء 5 رجب 1442 الموافق له 2021/2/17 م عبداً من عباده الصالحين نحسبه كذلك والله حسيبه إنّه العم عبدالكريم الشيخ التقي الخفي الذي أخرج الله من صُلبه ذرّيةً من المرتلين المُجوّدين لكتاب ربِّ العالمين حفظاً وتلاوةً
الشيخ /المُقرء الداعية المسدد العالم العامل الشيخ محمد عبدالكريم ، والشيخ أسعد عبدالكريم ، والشيخ عدنان عبدالكريم ،والشيخ عمّار عبدالكريم ، والمهندس أشرف عبدالكريم ،
وبنتاه هُنّ كذلك من المرتلات المجودات أم عبدالرحمن وأم عبدالله .
فاللهم آجرنا في مصيبتنا واخلف لنا خيرا منها
إنّ مثل العم/ عبدالكريم أحسب أنّه من الذين تتجلى فيهم بشريات الرحيم الرحمان
إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ (30) نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۖ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ (31) نُزُلًا مِّنْ غَفُورٍ رَّحِيمٍ (32) وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (33)
هنيئاً لك أبا الحُفّاظ تلك البشارات التي أكرمك الله بها !
فذريتك المباركة ستكسوك أنت وأُمّهم التي سبقتك حلَّتين لا تقوم لهما الدنيا وما فيها .
عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلم : ” يجيء القرآن يوم القيامة كالرجل الشاحب يقول لصاحبه : هل تعرفني ؟ أنا الذي كنتُ أُسهر ليلك وأظمئ هواجرك ، وإن كل تاجر من وراء تجارته وأنا لك اليوم من وراء كل تاجر فيعطى الملك بيمينه والخلد بشماله ويوضع على رأسه تاج الوقار ، ويُكسى والداه حلَّتين لا تقوم لهما الدنيا وما فيها ، فيقولان : يا رب أنى لنا هذا ؟ فيقال لهما : بتعليم ولدكما القرآن ” . رواه الطبراني في ” الأوسط ”
وعن بريدة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” من قرأ القرآن وتعلَّم وعمل به أُلبس والداه يوم القيامة تاجاً من نور ضوؤه مثل ضوء الشمس ، ويكسى والداه حلتين لا تقوم لهما الدنيا فيقولان : بم كسينا هذا ؟ فيقال : بأخذ ولدكما القرآن ” . رواه الحاكم .
والحديثان يُحسَّنُ أحدهما الآخر .
ولئن كان المؤمنون بالله ورسوله هم شُهدآء الله على خلقه فبشراك ثم بشراك ثم بشراك وا عبدالكريم
بشهاداتهم لك ، مما علموه ، وما لايعلمون فإنّ الله يعلمه !
وإنّي لأظّنّ أنّ الذي بين العم عبدالكريم وبين ربّه من الخفيات أضعاف ما بدأ لنا وظهر !

وفيه يصدق وصف أبي الحسن التهامي :

رحمك الله أبا الحُفّاظ
فمثلك من السُعداء والله حسيبك

وإنّي لأسأل الله الكريم المنّان أن يرفعك الدرجات العُليا من الجنّة

ولسان حالي وأنا أُبعثر هذه الكلمات وأدمعي تنهال من هول مصيبتي قول من قال :

أَبكيهِ ثُمَّ أَقولُ مُعتَذِراً لَهُ
وُفِّقتَ حينَ تَرَكتَ آلامَ دارِ

جاوَرتُ أَعدائي وَجاوَرَ رَبَّهُ
شَتّان بَينَ جِوارِهِ وَجِواري

اللهم إنّي أسألك بأنّ لك الحمد
يا مَنّان يابديع السموات والأرض ياحيُّ ياقيّوم يارحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما أن ترحم عبدك ((عبدالكريم الشيخ ))

اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَهُ وَارْحَمْهُ وَاعْفُ عَنْهُ وَعَافِهِ وَأَكْرِمْ نُزُلَهُ وَوَسِّعْ مُدْخَلَهُ وَاغْسِلْهُ بِمَاءٍ وَثَلْجٍ وَبَرَدٍ وَنَقِّهِ مِنْ الْخَطَايَا كَمَا يُنَقَّى الثَّوْبُ الْأَبْيَضُ مِنْ الدَّنَسِ ، وَأَبْدِلْهُ دَارًا خَيْرًا مِنْ دَارِهِ ، وَأَهْلًا خَيْرًا مِنْ أَهْلِهِ ، وَزَوْجًا خَيْرًا مِنْ زَوْجِهِ ، وَقِهِ فِتْنَةَ الْقَبْرِ وَعَذَابَ النَّارِ .

اللهم بلل قبره بـالرحمات .
اللهم نور مرقده ،
وعطر مشھده ،
وطيّب مضجعه ،
وآنس وحشته ،
وقِه عذاب القبر وفتنته.
ونفس يوم الحساب كربته
واجعله ياكريم في أعلى مراتب الجنان

يارب يارب يارب يا أكرم من سُئل
وَيا أجود من أعطى ويارؤوفا بالعباد ؛ أسألك أن تفتح على قبر ه
نافذةً من نسائم بردك وعفوك ورحمتك لاتغلق أبداً .

اللهم يا واحد يا أحد يا فرد يا صمد يا رحيم ياودود أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحدا من خلقك
أو استأثرت به في علم الغيب عندك ‏أن تفيض على قبر ه الضياء والنُّور والفسحة والسرور اللهم جازه بالحسنات إحسانا وبالسيّئات عفواً وغفرانا؛ حتّى يكون في بطن قبره مطمئنا ويوم قيام الأشهاد آمنا ؛ اللهم و اجعل قبره روضه من رياض جناتك يا أرحم الراحمين
اللهم أمطر على قبره من سحائب رحمتك ، يارب اجعل يديه تقطف من ثمار جنتك ، اللهم ياعالم السر والنجوى
إِنَّي أتوسل إليك رغبا ورهبا
أيا خير غفار وياخير راحم
استجب دعوتي له
يارب اجبر كسر أهله ومحبيه وإخوانه على فراقه وإملاء قلوبهم صبرا ورضا وشكرا
.واكرمه واكرمنا وبلغه وبلغنا شفاعة نبينا محمدصلى الله عليه وسّلم
.. اللهمّ آميّن ..
.. اللهمّ آميّن ..
.. اللهمّ آميّن ..

إنضم الى احدى مجموعاتنا على الواتس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق